arenfr
الأحد, 11 آذار/مارس 2018 21:53

اختيار أيوب شمد رئيسا جديد لمنظمة إيموهاغ الدولية

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

 

 

أختارت اليوم "منظمة إيموهاغ الدولية" السيد أيوب اغ شمد رئيسيا جديدا لمنظمة ايموهاغ الدولية خلفا لمؤسس المنظمة السيد أكلي شكا والذي كان يرأسالمنظمة منذ تأسيسها في 2012.  وجاء هذا التغير المفاجئ في قيادة المنظمة بعد إعلان رئيسها ومؤسسها أكلي شكا٬ عن رغبته لأعضاء مجلس إدارة المنظمة عن انتهاء مدته القانونية التي يحددها النظام الأساسي المعدل للمنظمة في سنتين متتاليتين لا أكثر.

 

 

إلى ذلك، علمت مصادر خاصة "لموقع توماست" من داخل المنظمة٬ ان انتخاب السيد أيوب جاء بعد تصويت ثلثي (وهو النصاب المطلوب لتولي الرئاسة )

من أعضاء المكتب التنفيذي للمنظمة دون وجود لمنافسين او مترشحين اخرون للمنصب التطوعي.

 

 

وفي تجاه مماثل، ساهمت "منظمة ايموهاغ الدولية" في السنوات الأخيرة في الدفاع عن حقوق الطوارق في منطقة شمال افريقيا دون استثناء٬ وقطعت اشواطا معتبرة حول اثارة القضايا الحقوقية والسياسية الخاصة بشعب الطوارق وذلك امام المنابر الإقليمية والدولية كالأمم المتحدة ومحكمة الجنايات الدولية.

 

 

حيث قامت المنظمة بتقديم ملفات حقوقية حساسة حول انتهاكات حقوق الانسان في ليبيا ومنطقة ازواد وأيضا اثارات المنظمة ملفات امنية وبيئة في منطقة أيار وازاوغ خاصة فيما يخص قضية اليورانيوم وشركة اريفا الفرنسية. كما أصدرت المنظمة تقارير سنوية وفصلية حول نفس القضايا وقامت بمراسلة وفتح تحقيق مع بعض الجهات والشركات التي تستغل اسم الطوارق كعلامة تجارية.  

 

 

 

ويقول مؤسسي المنظمة٬ أن الهدف الاساسي من تأسيس المنظمة هو محاولة إعادة الاعتبار للطوارق وخلق جسور التواصل مع العالم الخارجي بعد سنوات من الحصار والتغييب الممارس ضدهم من قبل حكومات المنطقة التي تقدمهم لرأي المحلي والدولي كتحف ودخل سياحي لا غير.  كما أن المنظمة جاءت في فترة حاسمة يعاني منها "الكونجرس العالمي الامازيغي" انقساما كبيرا مما استوجب إنشاء جسم دولي يمثل قضايا الطوارق الحقوقية والسياسية امام المنابر العالمية والإقليمية.  

قراءة 1463 مرات